أخبار عاجلة

تهافت النهار

في مساء قديم

بين جيمين من جنة وجحيم

مادت الأرض بي

فتهاويت في الماء

بعض يرمم بعضى الرميم

شبه مندثر

لم يدثر دمي غير هذا العذاب العميم

الذي يملأ القلب

والطرقا ت

ويسلمني للنهار الذي لم يكن بالتقي

ولا بالنقي

ولا بالرحيم

واحد

ووحيد

يستبيح البداري

ينام غربانها

فنعم الصعاليك من رفقة

ونعم الردى من نديم

ها انا جئتكم راحلا من دياري

لأهبط في وادي العاشقين

وأتلو على ليلهم لعنتي

فاتقوا لوعتي

 
   

انني ذاهب في الغواية حتى أقاصي

السد يم

حيث لا وجهة ارتجيها

ولا أمنيات أمني بها الروح

ولا شىء يفضي إلى أي شيء

وحيث المدينة نائية

والزمان سقيم

ها أنا أهبط الآن في وادي العاشقين

وأرمي على عرصات الهوى

غربة العاشق المستهيم

ارتجيها تجىء

تهل على زمن مالح

ونهار اليم

وتغسل اردانه

فاطلت مبرئة من عذاباتها

واتتنى من الأفق تغمرها

فتنة مرة

وجمال اثيم

تهبط ناصعة من جحيم الظهيرة

والشمس

تستوطن القلب

تجتاحني بالنعيم . . النعيم

فكأفي أسيل على مرفقيها

كأني سقطت عل صدرها من عل

 
   

مقبل . . مدبر

راحل . . ومقيم

فرأيت الذي لم أر

ورأيت الندى

طالعا يتشكل اسئلة

في فضاء بهيم

والأرض زرقاء . . زرقاء

والبحر انقى

فصرخت بهم :

ها أنا دون رمضاء وحدي

على الرمل ملقى

" لي الليل

والليل لي "

احتويه بعتمة دون شك

ولا ريبة من كليم

فأي الفضائل للنور والنار

أي عز لهذا الجحيم

أي مجد لهذي الظهيرة إذ شمسها

تستقيم

أي مجد لها.. ؟

أي مجد لهذا النهار الرجيم
 
هاشم الحجدلي (شاعر وصحفي سعودي )

شاهد أيضاً

في مديح حمامة القُرى

أيتها اليمامة التي على السطح لماذا أنت طير؟ *** وحين عاد السلام  قالت الحمامة: فلتغربوا …