صدور العدد السادس والثمانون من مجلة نزوى

رامبرانت فـي ظلمة اللون

l ساحة رامبرانت
يفتح جسد الكلام
كنبعٍ من عينيه
ليرى فان جوخ، في ساحة رامبرانت
يارجل الصحراء التائه
اقتربْ، خاطبه سبينوزا
اقترب، من أنهاري الجارية
والمعلّبة – نهر أمسْتل – مثلا
فسمائي الهولندية
خلطة ماء وحياة
اشْربْ
مُدّ لكَ كأساً
في الصحراء.

l تخشاك العزلة
تخشاكَ العزلةُ
ككأسٍ مليءٍ، لأنك تفيض على الحياة
كنهرٍ لا يملّ من الجريان
تخشاك العزلة
وما تبقى من بياضِ الموجة
على شاطئٍ أنتَ فيه غريب.
تخشاك العزلةُ في نشيد الأغاني
أيها الأعزل إلا من
رأسِك
الحياة، تتراءى بعيداً.

l ظلام
في ملمس الحياة
ترجو، تلك الكأس
عينك، يقظة والليل سهاد
الأعياد بعيدة
والسماء رصاصيةُ اللون
فرح بالصبر، لكن، الماء جفّ في القلب
كي تكون وفيا، احذر حياتَك
في مصباح الظلام.


طالب المعمري

شاهد أيضاً

اللعبي طارق الجرة بضحكة فاسْ

إلى عبداللطيف قارعُ الناقوسِ/ حاملُ المشكاةَ في ليل الذئابْ في ذَهَبْ القولْ ذَهَبتَ إلى طليّ …