أخبار عاجلة

سر دمعتي الباردة..!!

أنا مثقل بالحب والأحزان..!!
سئمت الحياة..مللت العيش..
أبحث عن أول محطة..
كي أنتظر فيها قطار الرحيل..
خلال سنوات عمري التي أحملها فوق كتفي..
كنت أتعلم من حبيبتي دروس الحياة..
اجتاحتني كالانتحار..
استولت على كياني كساحرة..
عاشت جنوني وضياعي طيلة جلوسي أمامها على مقعد الدراسة..
ما حدث لـ (فاوست) يحدث لي الآن..
رأيت كهف الحب الساحر..
قلبي الموجع يرهقني..
لكنني فشلت في نسيان حزني الداخلي..
أنا هو (فاوست ) بنهمي لمعرفة كل شيء..
جوعي للحقيقة واليقين.. يسحقني..
بحثت عن خفايا قلبها.. عما وراءها.. عن نفسي..
عن أسرار كثيرة..
أخاف أن يصطدم رأسي بالنجوم..
فهي تشبه خمرة الأيام المعتقة..
تسكرني بلا كأس..
طعم خمرها يشبه نبيذ (دافني)..
تلك الضاحية اليونانية المفعمة برائحة الشواء..
كل مختبرات العالم لم تفلح في معرفة سر دمعتي..
التحاليل توصلت إلى أن دمعتي لعاشق أحب في الزمن الخطأ..
فقط هذا كل ما هنالك..
دمعة عاشق مثلي هي بحر من الغموض..
توق.. جنون.. هذيان.. سكينة..
هي تراكم خمسة وخمسين خريفاً..
أحدث أجهزة المخابرات والمختبرات لم ولن تتوصل إلى نتيجة لدمعتي الباردة والمرتجفة..


الناجي الحربي *

شاهد أيضاً

قريب من الروح

منى المعولي* نساجون أنتم وغرباء يا من لا تفارق ألسنتكم كلمة «جميل». راؤون أنتم يا …