أخبار عاجلة

عدم صديق وآخر… لا

نوأي بالمستحيل

ممزوجة بالأبعد الأشهى

تتخرج بي غربتي

وجهي لما يخنأى من الزمن

وهولي حال الانجراف حولي

بك أشقى أيتها النبضة

بك ، دائما أحظى

حاضرة بقوة النفي

منفية بصيغة الحضور

محبرة من الكلمات

كلماتي غير الكلمات

استجيبي يا حدائق الرغبات

أضيئي يا زنار الجراج

فردة نعلي نبذ

والأخرى شك يقلم ألهامات

مخلوطة بدم الأشياء

بالأحوال

بأمدائي النائية

أعزل عن الزمن زمني

هل ألاقيه ؟!
خطوي الى ما لا يراني من فتنة الخطو

 
   

وقلبى بلا قرار

أنا سر هذا الوقت

أنا غير الجنون الراكع

غير السفر الى المعلوم

غير المبنى

غير المعنى

أفردت للتيه جناحي

لا أستسلم      لا أتمغزى

فرو الإلف مزمن تعب

الجسمد قلعة الهوائج

هوائجي غير الهوائج

جسدي الفلك دائرا بالعكس

كثيراما . . نقطة البدء

 مجاهيل

ما هيت التحليق

أنا الريح منقوعة في غبأر لا يقيم

وهذا الأوج أكثر العادات إدمانا . . لي

ألبس اتجاهاتي
وأستعر بالمسافة

 
عدا هذا الرحيل المتسارع

لا مرفأ
عدا هذا الضنى الشفيف

لا رفيق

يبدو الوقت قندللا

الكلام سمكة

تنسك أيها الخفق

أصيبي أيتها الغلمة العدم

المتأجج

بداخلى

شهوة قصية لا تدرك

حررتك أيتها ألأعماق

أنبجسي

انتثلى

تدثري بالآباعد التي لم تدركني بعد

وتلك التي على قدر جهلي

استبيحي

السهاد سؤال الليل المحير

العادة جواب غير ناضج

الظن ، مثلي ، ماء يقود نفسه

النقيض شبيه لا يخذل

الزمن لا يضيع

امتلأت بدفق مخضب بألوهة الوثن

ابتلت بين اختياراتي المعارف

تشرد عن اللغات لغتي

خزامي

هادرة بالصمت

أقول أشياء كثرة

لتماثيل لاتفقه أشياء كثيرة

أهي أول، قسوة أبتلى بها

ظني أنها لسست الأخرة..

تهرب السماء مهغ بين يقعني وبيني

عدمية لا تطاق

وأخرى جمر لحنيني

هل ألآخر عمهدي ؟؟؟

فروج أليد أسئلة
وهذا الماء الهارب إليها الإجابة ..

 
   

فاقدة لشهية الشريك

أتجاسد أتقاطع

أشرد   أرحب   أضوع

قولي ماء بري

شمسي لا تتركني

أمشي في لجة

والسرى لي وحدي

تتقد العناصر

هاتف من "جلعاد" يسرج لي

مباهج السر الأقصى

يلغمني باحتمالات ثالثة للجسد

وهذي المعابد بهعفبر من شهواتي

الشاسعة

" قاسيون" سرير ي

وأنا هواه المرابض عند صحوة العناد

تكاشفنى أبجدية المكنون

البسيني أيتها الصور

أغدو شهقة ياسمين

ما أحن النسيم علي

 الحرف نبض

الجسر إليه مصادفة حبلى

صدفتي نار حيرى

تبتل يا عطر الروح

أوغل في الهتك يا بوحها

الشهوي

ياحكمة النهر / صداقة الموج / النبع القمري اللامنتهي

يرإودني النذر

تقوليني الرؤيا

تسامق

إشارة

عجبا لهذى الروح إذ تلاقي فتنتها

عجبا لهذا الميلاد

حضورات كريستالية أتنورها

وجهة عذوية مشتعلة
عيناه من مطر

 
   

لون شعره رفيف

غمازتا بسمته استدراك لجميل

لم يأت

آه صدره الشرر..

أشرب من حلم قامته

تناددني فتكته العطشى

تتعدد شرفاتي إليه

مسالكي آس وليلك

تغبطني الغيمة النجم الشجر

أنفاسه زئبق يتدفق في عروقي

عريه روعة مجنحة

خفقه نافورة عشق

صفصاقة شدو ضمته

لمسته حنوعنت يشظيه

الصفاء

لقبلته المذاق المستغرق

للفكرة

عسل حبيبي …

ضمخيني ، ضوعي بي

أي كتابته النارية على مسامي

يا حبر الفجر

دبيب الناي النامي

أيتها اللذاذة

شامخ لقاؤنا وضار

كالبرق

شفيف كلميظة زوقاء في حلم

ملغوم كقصيدة ..

أستحيل عنك إليك

وأ فيئك

ياالغبطة السارية قى آتي الأيام

آلليلة الخضراء المتعاقبة

النبوءه الوارفة

أيتها ألحياة
يأ انصهاري ويا اكتمالي…

 
 
 
وفاء العمراني( شاعرة من المغرب)

شاهد أيضاً

متابعات ورؤى المفارقات المشهدية في شعر حلمي سالم

اختلفَ الباحثونَ والدارسونَ حَوْلَ مَفْهُومِ الْمُفَارَقَةِ فِي النَّقْدِ الأدَبِي اختلافاً واسعاً ومن ثمَّ ، فيجب …