أخبار عاجلة

في معرفة الاشياء المشاكلة

, هذا النص التراثي الذي يقابل ويشاكل المتنافيات بين ما هو أرضي وما هو سماوي من علاقات (الحب والدفع )، هو اختيار من كتاب (مخطوط ) بالغ الأهمية، عنوانه "كشف الأسرار المخفية في علم الأجرام السماوية والرقوم الحرفية ".
والكتاب فى ستة مجلدات من اشتغالات علماء عمان في القرن الحادي عشر الهجري ، مؤلفه العلامة الكبير "عمر بن مسعود بن ساعد المنذري " وهو أحد أبرز علماء الطب والفلك والرياضيات في زمانه ، وله اضافة الى هذا المؤلف كتب ورسالات أخرى في الفقه والأدب والطب . وقد توفي سنة 1160 هـ واعلم ان لجابر بن حيان الصوفي كلاما مناسبا لهذا الباب 5 قال المقصود من الطلسم اما الحب واما الدفع 5 * فالحب لا يتم الا بجمع الأشياء المتشاكلة 5 والدفع لا يتم إلا بجمع الأشياء المتنافية 5 وهذان الوجهان اما أن تعسر في الأسباب الفلكية وهي طبايع النجوم أو في الأسباب السلفية وهي طبايع العقاقير والأدوية 5 واعلم ان الأشياء
المتشاكلة على ثلاث مراتب 5حدها أن تكون متشاكلة في الكيفيتين أعني الفاعلة والمنفعلة معا كالحار اليابس مع الحار اليابس وهذا أقوى أنواع المشاكلة5وثانيها أن تكون متشاكلة في الفاعلتين فقط مثل الحار الرطب والحار اليابس 5 وثالثها أن تكون متشاكلة في المنفعلتين فقط مثل اليابس الحار واليابس البارد وهذه المرتبة دون المرتبة الثانية لأن المنفعل يكون أضعف في الفاعل 5 وأما الأشياء المتقابلة أيضا عل ثلاث مراتب 5فالأولى وهي أقواها أن تكون متقابلة في الكيفيتين معا مثل الحار اليابس والبارد الرطب 5والثانية وهي أوسطها أن تكون متقابلة في الفاعلتين مثل الحار الرطب 5 وأدناها أن تكون متقابلة في المنفعلتين معا مثل الحار اليابس والحار الرطب والبارد اليابس والبارد الرطب 5 فاذا عرفت هذه المقدمة فلتعتبر هذه الأحوال التي في الكواكب في الأدوية5 وأما الأحوال الفلكية حسب المتشاكلة فتقول المشاكل التامة حاصلة بالتثليث الأول والخامس والتاسع والحار للحار والبارد للبارد والرطب للرطب واليابس لليابس 5 وأقواها في هذا العمل هو الأوسط ثم الثالث ثم الأول 5 مثال ذلك الحمل والأسد والقوس مناسبة الا ان أقواها الأسد لأنه الأوسط ثم القوس وأضعفها الحمل 5 وأما المنافاة فهي اما بحسب البيت أو بحسب طبيعة البرج 5 فاما بحسب البيت فالمباعدة التامة بين كل بيت وسابعه وكما عرفت هذه المتشاكلة والمنافاة بحسب البروج والبيوت فأعرفها بحسب الكواكب 5 فالكواكب الحارة هي الشمس والمريخ والمشتري
5والباردة هي زحل والقمر والزهرة وعطارد مشترك 5 وانت عارف بأن الأقوى في هذه الثلاثة في السخونة والبرودة أي كوكب هو5وان الأوسط في هذه الكيفية والأضعف أيها هو 5 فان أردت تكثير شيء فاجمع ما يناسبه 5 ومثال ذلك اذا أردت استجلاب الأسد إلى مدينة والسمك إلى ماء في المياه فهذان المثلان هما المتضادان في الطبع فليكن الرصد في باب الأسد لبرج حار يابس وكما ان الأسد غاية في الحرارة اليابسة فليكن البرج والكوكب كذلك وكذا القول في طلسم السمك 5 وأما
الدواء فإنه لابد وأن يكون أحد الأجناس الثلاثة للحيوان والنبات والحجر5 أما الحيوان والنبات فإنهما سريعا التغير فتبطل في الحال 5 وأما الحجر فإنه يبقى ويدوم وليكن لحجر ان كان الطلسم حارا يابسا فالحجر الحار اليابس 5 وان كان باردا يابسا فالبارد اليابس 5 وأما في طلسمات الدفع فمن أراد طرد الحيات والأفاعي من موضع فالعقارب باردة والأفاعي حارة فتقول بحسب أن يكون البرج والكوكب والحجر في البارد حارا وفي الحار باردا5فهذا هو الكلام في طبايع النجوم والعقاقير وها هنا عمل ثالث 5 وهي الصور المنقوشة على حجر فكثير من الناس ظن ان ذلك يجري مع اللعب والعبث وليس ظنهم حقا لأن نسبة الشكل كنسبته الطبع إلى الطبع ويجب أن يكون الاشتغال بذلك النقش حال طلوع الكوكب من أفق المشرق ولأن الطلوع يجري مجرى الحدوث فتكون الصورة المستحدثة حادثة حال زمان ما يجري مجرى الحدوث للكوكب فيتم انتساب الصورة اليه فيقوى العمل 5 واعلم ان حدوث الصورة عند طلوع الكوكب يجري مجرى ولادة الولد عند طلوع الكوكب فكما
ان هناك تسري قوة الكوكب الطالع والدرجة الطالعة في تلك الصورة المنقوشة والتماثيل 5 باب في نحورات الكواكب للمماثلة والمقابلة؟
واعلم انه يتفرع على ما قدمنا والأسرار فرع بدء منه وهو ان لكل كوكب نحورين أحدهما للمماثلة والثانية للمقابلة والمماثلة ان يكون الكوكب في درجة حارة أو باردة أو يابسة أو رطبة ويكون الكوكب مناسبا في الطبيعة لتلك الدرجة ويجب أيضا ان يكون البخور مناسبا في المقابلة لابد من ضد ذلك فان كانت الدرجة والكوكب جارين فالدواء بارد وبالضد 5 فالنوع الأول استجلاب والثاني الطرد والأبعاد 5 فبخورات زحل في المماثلة البرد واليبس كافور ويزرقطرنا وقشور زبد البحر وبعر الضب 5 وبخور في المقابلة الحارة اليابسة بلسان وحت البلسان ومسك فقط فان زيد فيه فالفلفل 5وبخور المشتري للمماثلة الحارة الرطبة الجرجير المجفف والعنبر والينسون والزعفران 5 وبخور للمقابلة الباردة اليابسة هي التي لزحل بحسب المماثلة فان زيد فيه قليل من الكندس والجوز كان جيدا 5 وبخور المريخ للمماثلة الحارة مسك وزعفران الجديد وبلسان واشق وفلفل ومصطكي 5 ونحورة للمقابلة الباردة الرطبة عنبر الثعلب وعصي الراعي وحي العالم وبرشا وشان وورق برزقطو ناكل هذه مجففة فإنها من العجايب 5 وبخور الشمس للمماثلة اليابسة بلسان وسندروس ومسك وعنبر وأساور وجميع الأشياء الذهبية وما يجري مجراها داخل فيها 5 ونحورها للمقابلة الباردة الرطبة الماء المغلي الذي يطرح فيه الطيب ككافور والعود وما أشبه ذلك من النحورات الباردة لا غير 5 وبخور الزهرة للمماثلة الحارة الرطبة شاذنج معجون بماء الكافور وماء الهنديا المعجون به وجوزا بوا وماء السوسن المعجون به القاقلة والقرنفل المحبب كل ذلك مجفف ه وبخورها للمقابلة الباردة اليابسة هو بخور زحل بعينه 5 وبخور عطارد لمماثلة الباردة الرطبة الخشخاش الأسود والأبيض واللفاح المجفف وبرزقطونا هذه اما وحدها أو مسحوقة معجونة بماء الكافور وهو أجود5وبخور للمقابلة الحارة اليابسة الكبريت والسكبينج والجاوشير والدراربح والأشق والكندر والراسخ 5 وبخور القمر للمماثلة الباردة الرطبة قضبان الكرم
والجلنار والورد المجففان والكافور الأسود وقليل من الملح الجريش 5 وبخور للمقابلة الحارة اليابسة قضبان الياسمين وقشور حب البلسان والكتابة والقافلة والياسمين والخميري ودهن البان 5 وأيضا يحب في هذه البخورات رعاية أمرين الأول أن يكون البخور مسحوقا مخلوطا بعضه ببعض 5 والثاني أن بخور كل كوكب يبخره ما دامت تلك الدرجة فى الطلوع فاذا طلعت بتمامها نزل النحور.

شاهد أيضاً

متابعات ورؤى المفارقات المشهدية في شعر حلمي سالم

اختلفَ الباحثونَ والدارسونَ حَوْلَ مَفْهُومِ الْمُفَارَقَةِ فِي النَّقْدِ الأدَبِي اختلافاً واسعاً ومن ثمَّ ، فيجب …