أخبار عاجلة

قصيدتان

l المدثر بالأغباش
أيها المدثر بالأغباش
جدد يقظتي
فأشرعتي مجعدة
وقناديلي في اعلى تل الهرم
لا أرى في الافق طائرا
لا لمعة لفجر
او ذهولا لعاصفة
متعبة كمدينة غادرها عشاقها
قلاعي مهدمة
وأنفاق حزني متناسلة
وروحي تلمع فيها الخدوش
يائسة أنا كقائد مهزوم
شتاءاتي غامضة
وأصيافي اسراب مهاجرة
أصابعي تعتصر الورق
يومي يغرق في أحراش غابة
جدران حريتي متصدعة
ونوافذ مخيلتي مشرعة امام عاصفة
يا وداعة الابيض
عد
فما عادت القوافل مسيرة .
l مجعد كريش
مجعد كريش طائر في عاصفة
طائش كورقة في ريح
اقف على ارصفة لا تعرفني
اتوسد قلقي
اقف بذهول كعلامة تعجب
ابحث عنك في وجوه العابرين للمقابر
والمنتظرين في صالات الانتظار
احملك كشجر مشتعل واطوف في القفار
بحثا عن ضوء قنديلك
اهرب منك
واعزفك على ربابتي .
 
عزيزة راشد
شاعرة من عُمان

شاهد أيضاً

متابعات ورؤى المفارقات المشهدية في شعر حلمي سالم

اختلفَ الباحثونَ والدارسونَ حَوْلَ مَفْهُومِ الْمُفَارَقَةِ فِي النَّقْدِ الأدَبِي اختلافاً واسعاً ومن ثمَّ ، فيجب …