أخبار عاجلة

أرشيف شهر: يوليو 2002

حكاية عربية طويلة..!

نشأة الدولة العربية في سيناريو ( ما أشبه اليوم بالبارحة ) .. في دولة صغيرة, عاصمتها هي مدينتها الوحيدة, ويحكمها رجل واحد هو المختار الذي صوت له الجميع منذ الشهر الأول لرسم حدود الدولة الجديدة بقبائلها المتجانسة التي قطنت أراضيها منذ وقت واشتغلت على الاستثمار الزراعي والحيواني والبحري مع دول المجاورة, تقايضها بالعملة الصعبة لشراء الجرارات ومضخات المياه والمواسير والزوارق …

أكمل القراءة »

في بعض ما شتتته سيرتهما الأولى

ظلا كمتلازمتين. ليس بمعنى الليل والنهار مثلا, الظلام والضياء. ليس بمعنى الليل والظلام, أو النهار والضياء كذلك. الشاعر والقاص اعتمرا نفس الملزمة. مضيا بعيدا. كانا فيما مضى تضمهما نفس القرية. نشآ صغيرين معا في ذات القرية. الفارق بينهما سنتان أو ثلاث على الأرجح. قيل إن القاص أكبرهما بيد أن مجموعة كبيرة من القرويين رجحت أن الشاعر أكبر ! حين بلغا …

أكمل القراءة »

أيفاليك أو خواطر من شاطئ بحر إيجة

على شاطئ بحر إيجة قبالة جزيرة لسيزوبوس الشهيرة, وغير بعيد من مدينة برغامة العتيقة توجد تلك المدينة- المرفأ الصغير المسماة ايفاليك. جبال قوزاق من ورائها والبحر من أمامها. بدا لي الاسم منذ البداية ذا وقع غريب شيئا ما: أيفاليك! ثم دخلتها فإذا العمارة مختلفة عن الطراز الهندسي لبقية المدن التركية التي عرفتها قبلها, عدا أحياء اليونانيين العتيقة باسطمبول. الأبواب وتصميمات …

أكمل القراءة »

يمشي لتبسا بالطقس

– ألو .. أحبك , تعال – أين ? – المكان الذي التقينا فيه آخر مرة – متى ? – الساعة السابعة اليوم عندما ترك السماعة من يده قفز ليكمل شيئا  ما كان قد بدأه في الحمام. فكر, هل علي أن أكمل هذا? تذكر سهرة البارحة, كان بطل الفيلم رجلا  بعضوين, وكان يفتك بأنثيين في وقت واحد. كانت ألوان الفيلم …

أكمل القراءة »

الشاعر والعلوم التطبيقية

لم يعد يعرف عدد المرات التي قام بها بالرحيل من سكن إلى آخر. لكنه, هذه المرة, كان سعيدا بشقته الجديدة. فقد كانت مريحة, بالنسبة له. أصبح لديه بالإضافة لغرفة النوم. غرفة أخرى صغيرة وضع فيها مكتبا, وحشر فيها كتبه وأقلامه. أخذ, بادئ الأمر, بالتخلص من الحمولة الزائدة. قام بقص ما يهمه من المجلات والجرائد التي كانت تأخذ حيزا كبيرا من …

أكمل القراءة »