أخبار عاجلة

أرشيف شهر: أبريل 2005

مساااااافة

» لم أصدقه عندما قال بوجودهم.. وقلت له إنها إحدى أوهامك المسرحية التي لا تستطيع أن تؤديها إلا في الكواليس، كونك تخاف الجمهور.. لكنني الآن، فقط، أعترف أنه لم يترك بينه وبين تلك الأوهام أية مسافة يمكن بها أن يعود… ولم أعد.. لن………..!!!« من أوراق ميّ قبل اختفائها.. في الصحراء كل شيء يذوب.. لا يبقى سوى الرمال الصفراء، لا تبقى …

أكمل القراءة »

تلك اللثغة الأولى

  كل حكاية في الدنيا لها بداية ونهاية، إلا حكايتي، فليس لها بداية ولا نهاية، وقد عودتنا جداتنا وأمهاتنا أن للحكاية بدايةً وحبكة ونهاية، فكن يروين لنا القصص الخرافية وهنَّ يهدهدننا قبل أن ننام؛ يا الله ما أجمل النوم بعد سماع تلك الحكايا، يُحَلِق خيالك في البعيد، تتخيل نفسك فارسا أو بطلا، ترفع الظلم عن طفل ضعيف أو صبية صغيرة …

أكمل القراءة »

ابتسامة سمية

سفر  : في زمن الحقائب المكتنزة بكل شيء وحدك تسافر بلا حقيبة.. كل هذه العيون ولا أحد يحدق فيك إلا الغربة، كل هذا الضجيج ولا شيء يوقظ روحك النائمة. قاعة المغادرين دنيا مصغرة لن تأتي على مقاس متشرد مثلك أبدا.. وها أنت بعد هذا العمر الهباء تكتفي من الغنيمة… بالذهاب !  دمك يسافر معك خاليا من السُكّر والأمنيات.. كم يلزمك …

أكمل القراءة »

فاكهة الألم

  خلف ذاك الجبل الصغير الذي يبدو كوشم في تلك الصحراء نامت عين الشمس عن قرية فرشت أرضها بين واديين مملوءين بماء الطفولة، بعد أن غسلت شعرها الأبيض طارت بطة من صخرة في جوف ضفة الوادي، في تلك اللحظة نزل ديك بلونين مختلفين من سدرة توسطت بيتاً صغيراً، باحثاً عن حبيبته الميتة بين أشجار متوزعة في ساحة المنزل، رسم الظل …

أكمل القراءة »

تشاو روبرتا

لم يتخيل الكاتب ادوارد ستيفنسون ان يكون هذا المكان، بحيرة غاردا، هو المكان المثالي لحل مشكلة العقم في خياله وتوقف ذهنه عن الابداع، وتخلصه من حالة انسداد في الموهبة عانى منها لأكثر من سنة.   السكن هنا على حواف البحيرة هي البيئة المنشودة لخصوبة الابداع، بالنسبة له: اشجار الحمضيات تتدلى ببهاء كدمغة تعطيها لهوية المكان، ماء البحيرة تحضنه الجبال من …

أكمل القراءة »