أخبار عاجلة

أرشيف شهر: يوليو 2009

كارلوس ليسكانو أبرز كتاب الرواية فـي الأورغواي

ولد كارلوس ليسكانو بمونتيفيديو (الأوروغواي) سنة 1949، في حمأة سيطرة الديكتاتورية العسكرية على البلاد. ولمّا شبّ عود الفتى كارلوس، انخرط في النضال ضد آلة القمع العسكرية، من خلال انضمامه لأحد التنظيمات الطلابية اليسارية في الجامعة، وهو ما قاده سنة 1971 الى الاعتقال، فحُكِمَ عليه بالسجن وهو في الثانية والعشرين من عمره. أمضى ليسكانو ثلاثة عشر عاماً في المعتقل، تعرّض خلالها …

أكمل القراءة »

حولَ رجل ينهض من نومه ويتّجه نحو الشرفة (رسائل فـي الشوق والفراغ)(])

هذا الصباح لا يختلف عن سابقاته ولياليه, لوعة الفراق وفيض الشوق, صمت مطبق كأنما الوجود الصاخب المحيط أصيب فجأة بصاعقة الخَرَس فغارت أصواته, صراخه ولغطه, غار الوجود بكامله , أحسست أنني وحيد في صحراء متلاطمة الرمال والخواء سوَّر الجهات… وثمة شغف ينمو ويكبر بمواجهة هذا الخواء. وجود آخر في الأعماق ينمو ويستطيل على أنقاض وجود يضمحل حتى التلاشي. اللهفة والأشواق …

أكمل القراءة »

محمود درويش رحل تاركا قصيدته الجديدة مفتوحة

شكّل رحيل الشاعر محمود درويش دافعا إضافيا لقراءة تجربته الشعرية التي اكتملت وإن ظلّت وتظلُ مفتوحة على «اكتشافات» جديدة تطلع من غنى الشاعرية. ومن انطوائها على تعددية باذخة فيها الجمالي مثلما فيها الفني. دون أن نغفل بالطبع كل تلك الفضاءات الوجودية والفلسفية والتراثية وحتى الحسّية. والتي امتزجت جميعا لتضع القصيدة الدرويشية في حالة اشتباك دائم ومتجدد مع وعي القارئ وذائقته …

أكمل القراءة »

التناص الأسطوري فـي شعر محمود درويش

تنبع أهمية توظيف الأسطورة والرموز الأسطورية في القصيدة الحديثة، من كون الرمز يشكل صورة حسِّية، مولدة للمعنى ومسكونة به. ويكشف استدعاء الأسطورة أو الرمز الأسطوري عن قيمة الوظيفة الدلالية والجمالية، التي يحققها الرمز في سياق النص الشعري، سواء جاء هذا الاستدعاء في جزء من القصيدة، أو استغرقها كلها، لأنه(عندما يتجاوز الشاعر مستوى مجرد ذكر الأسطورة أو الرمز الأسطوري إلى مستوى …

أكمل القراءة »

الشعر الحديث بين فضاء الخلق وإبداع التلقي

للغة الشعر في خلق الشعر شؤون. إنها تخلق نموذجه ثم تلغيه، ثم تخلق نموذجه ثم تلغيه، ثم تخلق نموذجه ثم تلغيه، ثم تعيده من بعد خلق خلقاً آخر. بل إنها لتفعل به ما تفعل بنفسها. فهي كل يوم هي في شأن، خلقاً لا يكف حدوثاً، وتحولاً عنه إلى غيره لا يكف حصولاً. 1 – اللغة تبدع كائنها ولقد نعلم أن …

أكمل القراءة »