أخبار عاجلة

أرشيف شهر: يوليو 2012

ساعــة الحقيقة

« الكذب دين العبيد، والحقيقة هي إله الإنسان الحر». التقطت عيناه تلك العبارة التي كتبها في دفتر مذكراته منذ عشرين عاماً تقريباً ! كان من عادته أن يكتب عبارات أثرت به وأثارت إعجابه، ولم يعرف من كتب هذه الجملة الرائعة ومن أي كتاب اقتطعها، لكنه انتبه بعد أن تمغنطت عيناه بتلك الكلمات التي أحدثت زلزالاً في روحه، أن اسماً صغيراً …

أكمل القراءة »

اختفاء الفراشة

.. كل شيء كان يسير من سيء إلى أسوأ.  منذ الأشهر الستة الماضية ذوت زروع الجانب الغربي من البستان كلها.  وفي الشهر الفائت شاهد شجرة الليمون المعمرة التي تتوسط المكان وكأن شعلة نار قد حامت حولها أكثر من مرة. كأن خنجرا طعنته حين شاهد الشجرة على ذلك الحال وتذكر أباه الذي كان في مثل عمره الآن حينما ساعده على غرسها …

أكمل القراءة »

مقنيات … امرأة وطفولة

شجرة الفرصاد حملنها.  ثمرها في الطفولة  ذات اصيل. ضرج أرجوانها.. الثوب والقلب… في ذاكـرة. حزنها الجارف. خلته جف منذ زمن بعيد . . . . سلاما عليك أيتها المرأة. التي  قذفت  لي. وردة في الطريق. عبقها . يقض مضجعي  كل ليلة. أنسل خلسة. في الظلام. لأراك  نجمة في السماء. جد بعيدة …  بينما حبك في القلب . جارحا لا يزال …

أكمل القراءة »

العبســـي

عند الغلس. أنفاس ثقيلة وأنين يشق الظلام. اقترب العبسي من خاله المسجى على السرير، متوجسا من زلة تفضحه، فكان يتقدم منحنيا ومستندا إلى عصيٍّ يصنعها في خياله. وعندما شعر أنه دنا كثيرا من وجه خاله، وأن الظلمة انحسرت كاشفة أمامه الوجه النائم، تسمر في مكانه، وعبثا حاول كتمان نبضه الذي تفجر في صدره. كان خوفه مضاعفا، فهي المرة الأولى التي …

أكمل القراءة »

شجرة منزلنا الطويلة

لم يكن منزلي كبيراً، بل كان متواضعاً، متهالكاً إلى حد ما، يقبع في حارة تتوسط العاصمة، تراكمت بيوتها بشكل عشوائي عبر السنوات الثلاثين الماضية. لكن كان هناك شيء يميز هذا المنزل عن غيره في الحارة، بل وعن أي بيت من بيوت العاصمة، فقد كان في حديقته الصغيرة بعض الزهور التي جهدتْ في البقاء على قيد الحياة، وشجرة وحيدة تأكد لي …

أكمل القراءة »