أخبار عاجلة

أرشيف شهر: أبريل 2014

«شجرة الليف» سرد الذاكرة لدى محمد العامري

خلط الشاعر والتشكيلي الاردني محمد العامري تسريد ذاكرته  في  كتابه «شجرة الليف»، بما مثل له من حنين وعودة الى الوراء في محاولة لتصفية حساب مع جماليات المكان الاول، والحليب والشجر والناس، كتب الشاعر العامري احتفاءه بالنباتات والحيوانات والطيور والنهر والبرتقال الذي كان يقف ليحرسه ليلا مع شقيقه علي العامري الذي عاد هو الاخر في وقت سابق ليصيد تلك اللحظات بقصائد …

أكمل القراءة »

أثر الغياب في «التباسات» الخطاب المزروعي

أذكر ليلتها أن الدمعة قفزت من عينيك كالشهقة، فساح الملح في البحر، هذا البحر الممتلئ بالتفاصيل وبالكائنات وبالأشياء؛ يالروحي النائحة على شاهدتها المائلة ! عرق روحك ظل ملتبسا بوجعي الأزلي مشروعان للحزن جسدانا المرتجفتان لذة ورهبة,كانا اشبه بقول بجارثيلاسو: «أغناما ترعى الكلأ بينما الروح تزفر أنفاسها»  ماءُ الوجد. التباسات.. بدءا أنها ليست قراءة نقدية، ولا تنشد ذلك، بقدر ما تسعى …

أكمل القراءة »

(بصرياثا) لمحمد خضير

(1) إذا أراد محمد خضير أن يبقى (مواطناً أبدياً), فإن كتابه (بصرياثا) لم يشأ أن يبقى حكراً على القراء الناطقين بالعربية. فها هو ذا وليم م. هوجنز يترجمه إلى لغةٍ ثانيةٍ, ويصبح في متناول القراء الناطقين بالانجليزية وربما يُترجم منها إلى لغات أخرى.. لقد عبر (بصرياثا) من ضفةٍ إلى ضفة, وأصبح ملكاً للقارئ الأوربي أو الغربي عموماً.. إنه يعيد إلى …

أكمل القراءة »

البهلوان ولعبة الأقنعة في «سيرك عمار» لسعيد علوش

يعتبر د.سعيد علوش أحد أهمّ الأصوات الإبداعية والنقدية في الوطن العربي؛ يجمع بين الكتابة الروائية والكتابة النقدية التي تعتمد على القراءة الموضوعاتية والتأويل وهرمينوطيقا النصوص، تنتمي أعماله الروائية إلى المدرسة الجديدة التي لا تستقر على شكل واحد وثابت، بل تمتلك أشكالا تعبيرية تكسر كل جاهزية، غير مرتهنة للمقولات النهائية والمغلقة، وتظل في بحث دؤوب عن أشكال جديدة للتعبير بعيدا عن …

أكمل القراءة »

ايفان كليما مترجماً… روح الحياة والحب

رغم أهمية الروائي التشيكي إيفان كليما الناجي من المجازر النازية، لكن تأخرت ترجمته إلى العربية. في المدة الأخيرة انتبهت دار «التنوير» في بيروت إلى أهمية كليما بعد مقال كتبه حوله الروائي اللبناني ربيع جابر، وأصدرت التنوير روايتين لكليما الأولى بعنوان «حب وقمامة»، ترجمة الحارث النبهان، و»لا قديسون ولا ملائكة»، ترجمة ايمان حرزالله. وبرغم أن كليما أحد أبرز الروائيين التشيك، لكنه …

أكمل القراءة »