أخبار عاجلة

أرشيف شهر: أبريل 2015

العظم: بعيد على قرب!

ارتبط تاريخي الشخصي على نحو ما بتاريخ صادق العظم فقد نشر له زوجي صاحب «دار الطليعة» العديد من كتبه وبينها كتابه القنبلة: «نقد الفكر الديني»، وهو ارتباط طويل المدى بدءاً بدمشق وبعدها في بيروت وعندما ذهبت إليها للدراسة في الجامعة الأمريكية وجاء هو أيضا من دمشق للتدريس فيها. سمعت للمرة الأولى باسم د. صادق العظم في دمشق من قريبي الدكتور …

أكمل القراءة »

نقد مسيرة الفكر العربي عبر نصف قرنه الأخير…القبض على لحظة صادق جلال العظم

يحاول هذا الملفّ الإضاءة على شخصية وأعمال صادق جلال العظم من خلال شهادات ودراسات لكتاب عرب عرفوه أستاذاً للفلسفة وكاتباً وناقداً للفكر السياسي والديني وما يرتبط بهما من وشائج. إضافة إلى أن هذا الملف مناسبة مهمة لقراءة مثقف مؤثر وفاعل في الفكر العربي الحديث، فإن إزجاء العظم حقه يجعل منه مناسبة أيضا لممارسة ما درج عليه من نقد ومساءلة دائمة، …

أكمل القراءة »

احتمالات

سحابة أنتَ في هذا السديم بيدكُ قلبكُ بشرايين مُتعبة لا يفارقكُ الأمل وأنت في المضيق لأنك تملك قلباً وفياً للمسافات ذكرى جارحة بالحنين كورقة غادرت شجرتها على الرصيف من عينيك ينبثق رصاص الاشتياق دمعة تتركها على مقعد فارغ في حديقة أو توْدعها موجة بحر برغوة بيضاء لا تمل من معانقة شاطئ مهجور استراح على رمله ذات زمن نسر راكم عزلته …

أكمل القراءة »

فــي شتاٍء مُراهق

بخفتها المعتادة تضع زجاجة العطر على الكومودينو تحاورُ ظفائرها بهمس لايتجاوز دفء مرآتها أمشاطها وربطات تسريحاتها على الرّف تعيرها الاهتمام وقادم على مقربة من اشتعالها يثير الرغبة . الشتاء يكسو نافذتها بالطّل المتحدّر أناقتها الفارهة تلقفُ هذا القادم بعصاة نموذجها الآسر .. ثانيةً يؤثّثُ الشتاء نافذتَها بالحنين الماء / وجرائةُ الستائر الفارهة قوامُها الناعس وألاّمبالاة شَعرِها السّارح أعطافُ قميصها المرنة …

أكمل القراءة »

مدن تقيم فـي نومي

l المدينة الأولى : تاونات كل شيء يقودك إلى تاونات : الأشجار الطرقات رائحة الماعز الذي سرقه فرانكو في عزّ الليل ولأنه يحب الجبل مثلنا أو أكثر منّا فقد قفز إلى البحر ببسالة لكنه لم يمت , إنه مازال هناك يثغو وينتظر أيدينا … المرأة ذات الفستان الضاحك والنهدين الحلوبين اللذين تسيل منهما أجمل قطرات الحياة … القطار الذي لايذهب …

أكمل القراءة »