أخبار عاجلة

حوارات

التشكيلي ميشيل دي كازو فـي البحث عن مفهوم جديد للوحة

حاوره : حسن الوزاني * ينتمي الفنان التشكيلي الفرنسي ميشيل دي كازو إلى عيار المبدعين الذين يعيشون التجربة الإبداعية كأفق للتفكير. تكشف عن ذلك من جهة تجربتُه المختلفة القائمة على إبعاد اللوحة عن الحائط من خلال توظيف وجهيها، ومن جهة أخرى كتاباتُه العميقة التي تسعى إلى بلورة رؤيا إبداعية تتجاوز الأجوبة الجاهزة لتبحث باستمرار عن إثارة مستمرة للأسئلة. ولد ميشيل …

أكمل القراءة »

الشيخ عبدالله الخليلي أسئلة عن الشعر والشاعر والحياة

حاوره: أحمد الفلاحي * في النصف الأول من عام 1984 قدمت أسئلة مكتوبة للشيخ عبدالله بن علي الخليلي شاعر عمان الأكبر وتكرم مشكورا بكتابة الأجوبة عليها بخطه الجميل المميز، وكانت أسئلة منوعة من الشعر وأحواله وظروفه وكان القصد أن تنشر في مجلة “الغدير” الشهرية الثقافية، ولكن المجلة توقفت بعيد منتصف ذلك العام قبل أن يتم نشر الحوار وبقي الحوار في …

أكمل القراءة »

مالك المسلماني: لا يهمني تصنيفي كلاسيكيا أو بريختيا، أنا أقدم موقفي من الحياة

حاورته: هدى حمد أصاب الكثير من كُتاب المسرح التعب وفضلوا الانسحاب، إلا أنّ مالك المسلماني كان من القلائل الذين ناضلوا من أجل استمرار المسرح في عُمان، بل إنّه سعى بصورة دؤوبة لكي يُجدد ويُغير ليقترب من الجمهور وهمومه، ورغم كل الإلهاءات التي استجدت في حياتنا، إلا أنّه ظل مؤمنا بإمكانية أن يحتفظ المسرح بمكانته الأصيلة بيننا. ورغم أنّ المسلماني لم …

أكمل القراءة »

سليمان العيسى .. كنت زميلاً للسياب «ذكريات تنشر لأول مرة»

حاوره: بيان الصفدي* عام 1995 في جلسة خاصة مع الشاعر سليمان العيسى في صنعاء قال لي: ما رأيك أن تكتب عني كتاباً؟ قلت له: موافق، بشرط أن يكون على شكل حوار تجيب فيه على أسئلتي بصراحة، وسيكون وثيقة مهمة لجيلكم كله، تحدثتُ بعدها مع الشاعر إبراهيم الجرادي الذي كان جار العيسى في السكن، فتحمَّس أكثر مني، وقال: سأشاركك، وأحاوره أنا …

أكمل القراءة »

عنايت العطار: أكتب وأرسم من عفرين لأنها ذاكرة الطفولة.. والشام هي الحاضنة الأكبر لتكوين شخصياتنا

حاورته : فاتن حمودي* لا يعرف سوى المحبة واللون، والإخلاص لصداقات عمره، يختزن في ذاكرته صور الحياة، ويحكيها حين يكون بلحظة ضياء روحي، وربما بلحظة حزن وانكسار، إنه الفنان التشكيلي السوري عنايت العطار،الذي يقيم في فرنسا منذ أكثر من ربع قرن، كتب يومَ غاب صديقه الفنان عمر حمدي- مالفا « أيها الراحل الذي لم يمت أبدا …..لقد تركت بصمتك الخضراء …

أكمل القراءة »