أخبار عاجلة

دراسات

الومضة الشعرية فـي القصيدة العامية

«الثرثرة الشعرية هي فجيعة شعرنا العربي».. بهذه الجملة النثرية اختصر نزار قباني مقدمة ديوانه (كتاب الحب) مبشرا من خلال هذه الجملة بنمطٍ شعريٍ كتابيٍ جديد ، يصلح لهذه المرحلة ومتجاوزا لمراحل كتابية مضت معللا ذلك إن «أعظم الشعراء أولئك الذين كتبوا بيت شعر واحداً وماتوا بعد كتابته مباشرة»(1). إن اللعبة الشعرية كما يسميها نزار هي لعبة إشارات ضوئية والشاعر الناجح …

أكمل القراءة »

الراوي فـي النقد الحديث

تعددت تعريفات النقاد للراوي وتصوراتهم لماهيته. ورغم تعدد هذه التعريفات، فإنها لا تكاد تختلف كثيرًا حول طبيعة هذه الماهية؛ إذ إن هذا المصطلح يعني في أبسط صوره في النقد الأدبي: «العلاقة بين المؤلف والراوي وموضوع الرواية». فميشيل ريمون مثلاً يرى – حسب تقنية وجهة النظر- أن الروائي يتموضع بشكل ما في وعي إحدى الشخصيات، ليكشف لنا الواقع الذي ينظر إليه …

أكمل القراءة »

بناء الدولة الحديثة بعيون بشرية وعقل حر

سأل محاورُ عبد الرحمن بدوي «الفلاسفة الغربيون _ بعد سارتر_ يقولون بموت الفلسفة ويجيب بدوي: هؤلاء جميعهم ماركسيون، لا يمكن أن يكون الواحد ماركسياً وفيلسوفاً في آن واحد. وماركس أول أعداء الفلسفة . وله كتاب هو وانغلز عنوانه بؤس الفلسفة» (1). ماركس أول أعداء الفلسفة، حكم يصدر عن شخص نظر إلى نفسه فيلسوفاً وحيداً في عالم العرب. ويتحجج بصحة حكمه …

أكمل القراءة »

دانتي ورحلة الكتابة

الماء الذي أدخل غماره لم يسبق لأحد أن جرى فوقه.(*) الجنة، النشيد II، البيت 7 قليلة هي المؤلفات الموجودة في حالة تباعد متزايد عنا مثل حال «الكوميديا الإلهية»: فهي وإن كانت تاريخيا أحدث عهدا من «الإليادة»، من حيث تستمد أصلها، فإنها مع ذلك تبدو لنا أقدم منها بكثير؛ فرغم ما استدعته من تعليقات ومن حشو مصحوب بتبحر مهووس، فهي لم …

أكمل القراءة »

عالية ممدوح كتابة السيرة فـي «الأجنبية»

تمنح الكاتبة العراقية المرموقة عالية ممدوح نصها الجديد (الأجنبية)،(1) وهو كتابها الثاني عشر، عنوانا فرعيا جديدا هو الآخر على الكتابة العربية؛ ألا وهو «بيوت روائية». وهو عنوان يطرح على القارئ قضايا التلقي. وهل هو بإزاء رواية أم نوع آخر من النصوص السردية التي امتاحت حدود الأجناس الأدبية؟ كما يطرح على الناقد مسألة الجانب التجنيسي للنص الواعي جدا بنصيته، كما سنرى. …

أكمل القراءة »