أخبار عاجلة

نصوص

الأسد المـريـض

«أنا مريض». يقول ذلك باستمرار. «العجز الذي تعاني منه ليس فيزيائياً. إنه نفسي. أنت تنسحب من واقعك إلى المرض، أنت تهرب». هذا هو ردّ الطبيب النفسي الذي لجأ إليه بعد أن فشل كل الأطباء الآخرين في تشخيص مرضه. كان قد راجع طبيبَ قلبٍ وطبيبَ أعصابٍ أيضا، لا بل أطباء من كل التخصصات ما عدا طب الأطفال والأمراض النسائية. لم يفلح …

أكمل القراءة »

آثار أقدام على الثلــج

كانت تلك القشة التي قصمت ظهر البعير. فقد عاد إلى الفندق قبل وقت الغداء وصعد إلى غرفته. كانت زوجته تمشط شعرها في الحمام، ولم تقفل الباب على نفسها، كما تفعل عادة. لذلك اعتقد أنه لا مشكلة من دخوله. لكنها صرخت في وجهه بكره، نعم، كانت هناك نغمة كره في صوتها «هلا أغلقت الباب من فضلك؟» أغلق الباب، وخرج من الغرفة، …

أكمل القراءة »

عالم آخــــر

حين دلفت من الباب المتحرك الذي يفتح في كلا الاتجاهين , شعرت أنها تدلف إلى عالم آخر لوهلة ثم تحرك ودار بها الباب فوجدت نفسها في الشارع ثانية حيث الحر الشديد والغبار وحركة الناس التي لا تنقطع, وحيث يمتد على مرمى من بصرها الشارع الطويل المؤدي الى المخيم حيث يقع بيتها, أعادت المحاولة ثانية ودلفت هذه المرة الى الداخل بسرعة …

أكمل القراءة »

تـــــــــاء

أدرك الانتظار نصاب الصبر حوْلا وأيّاما عسرا. غلق التقى أبواب الحواسّ، وفتّح عليه بابَ الرّيان يدخله الخيال من أيّ نعمة شاء، فيستعين القلب باليُسر القادم على العسر المقيم، ويتأسّى الجسد الذي صام عن زينة الدّنيا ورذائلها المحبّبة إليه حتى ذوى قبل الأوان. تسجّى. اللّحيةُ حتّى منحدر أضلع شُدّت بجلدة البطن الضّامر. والقميص الذي كان في صُرّة الصدقات الأخيرة أوسع من …

أكمل القراءة »

الراكب الذي شغل مقعدين

حين وصل راشد حمد إلى محطة دوار فرق كانت آخر حافلة ليلية تابعة لنقليات الخليج تصل لتوها قادمة من مسقط وتربض في صف المواقف الفارغة كما تفعل كل ليلة في مثل هذا الوقت تقريبا. نصف ساعة ستكون كافية كي ينزل السائق ويقعي على رصيف الموقف ويمج سيجارتين دفعة واحدة. الركاب بدورهم خرجوا متثاقلين وتوزعوا على المطاعم القريبة . اقترب راشد …

أكمل القراءة »