أرشيف الوسم : أكتب

سامي مهـدي أكتب القصيدة كما تأتيني ..

لا يمكن احتكار الحداثة فـي قصيدة النثر ما أن يثار الحديث حول الجيل الستيني العراقي حتى يتناهى لمسامع المتكلمين اسم الموجة الصاخبة وما أن يشار لأحد من أولئك العمالقة العراقيين حتى تذهب بوصلة اتجاهنا نحو سامي مهدي شاعرا لا يجاريه في كتابة النص الشعري منافس آخر عرف الشعر وقصيدة النثر وخبرهما تنظيرا ودراسة وتطبيقا في هذا الحوار الذي خص به …

أكمل القراءة »

مارسيل خليفة للمرّة الألف يشاءُ الظرفُ أن أكتُبَ عن مارسيل خليفة

عن التزامِهِ كتبت، عن أغنيتِهِ كتبت، عن تآليفه، عن عزفِهِ، عن أدائِهِ، عن مشروعِهِ الثّقافي الشّامل كتبت. في الصُّحف، في الأبحاث الجامعية، في الندوات، في حفلات التّكريم… وبصراحةٍ، سئمتُ! سئمتُ النّقدَ، سئمتُ البحثَ، سئمتُ برودةَ الأكاديمي وموضوعيّتَهُ، ولم يبقَ لديّ، بعد كلّ هذه السّنوات، سوى رغبةِ الصّديق في التّمشّي على ضفاف الذّاكرة – ذاكرتنا المشتركة- أركضُ على حناياها حيثُ أشاء، …

أكمل القراءة »

الأعمى.. الذي قاده لدروب مضيئة خميس قلم: لم أكتب بعد الكتاب الذي يُشبهني

«جنية المعلم» كانت الكابوس والمُخبر الذي يُحرك خيالاته الأولى. والإيقاع هو الباب الذي ولج منه الشاعر العُماني خميس قلم إلى عالم الشعر الفسيح. أغراه شعر المتنبي حتى أخذ يسرق بعض الأشطر الشعرية ويضمنها في محاولاته الأولى. طارد خميس قلم ذات مرّة أوراقاً صفراء كانت زوابع الرياح تحملها أملاً في أن يجد فيها أبياتاً شعريّة.. ولكن كل ذلك تغير الآن بسبب …

أكمل القراءة »