أرشيف شهر: يناير 1995

جغرافيا الوهم، وتاريخ المكان قراءة في رواية هاتف المغيب لجمال الغيطاني

  (وعمل الوهم من طباعهم اذا ارادوا حدوث حادث صرفوا همتهم اليه ومازالوا به حتى حدث) القزويني "اثار البلاد واخبار العباد" هذه الرواية هي بمثابة البحث الخيالي / الواقعي عن علاقة الانسان بالمكان ، حدود هذه العلاقة هي الجغرافيا، أما مجالها فهو التاريخ . يجمع فيها بين جغرافية المكان الروائي، وتاريخ احداثها، خيال خصب ، وذاكرة تراثية تزدحم بالمفارقات والاحداث …

أكمل القراءة »

دور النقد في إعاقة مسيرة الشعر السعودي المعاصر…!!

منذ نكسة حزيران 67، أخذت قراءتي – انا ومن عرفت من ابناء جيلي تنحو منحى جديدا… اتسم بالرغبة فى المعرفة والانحياز للابداع فى محاولة للاجابة على كثير من الاسئلة التي لا تقود إجاباتها إلا لاسئلة جديدة . منذ ذلك الوقت اكتشفنا "الصحافة " وأدمنا قراءتها. هذ الذي تقدم اقوده مسبقا لتبرير جهلي بالسياق التاريخي لبداية كتابة " الشعر الحر" فى …

أكمل القراءة »

التجربة القصصية الجديدة في عمان نافذتان لذلك البحر نموذجا

ثمة اسماء كثر للتجربة القصصية الجديدة فى عمان ، تتبدى لنا بين الحين والأخر عبر ملاحق الصحف ، التي ما فتنت فى تشجيعهم ودفع مواهبهم نحو اطر مكثفة من الرؤى الواقعية التي تسعي الى تحقيق حالات جديدة من التميز والمغايرة . وعبر هذه الحالات العامة لهذه التجربة تنبعث لنا اسماء ظلت فى هواجسنا متوجسة حيز المحاولة التي تقدم نتاجها بشىء …

أكمل القراءة »

جماليات المكان في شعر السياب

1- بين المومس العمياء وحفار القبور اكثر من وشيجة فكرية وفنية فهي القصيدة التي تطورت عنها وعمقت مجرى الحياة للكائن المفرد المعزول وجعلتها حياة مليئة بالحس التراجيدي العام، وبالموقف السياسي المشبع بالعراقية اذا فهي قصيدة عن العراق وعن العالم، عن الكائن المفرد وعن الكيان الاجتماعي. وفى ضوء هذه المداخلة المربكة تمكن السياب من ان يحسم موقفه الفكري نهائيا وذلك بالانتقال …

أكمل القراءة »

في المتاهات الشعرية

القاعات التي تحتضن قراءات شعرية تغص أحيانا بجمهور قد يفوق عدده ذلك الذي يحضر لناقد. هل الشعر مازال يحتفظ إذن بكل جاذبيته أم أن الذي يكذب هذه الجاذبية هو أن الناقد يبيع من كتبه نسبة تفوق بكثير ما يبيع الشاعر!؟ لكن حضور الجمهور لسماع الشعر يشكك في ما يقال عن أزمة في علاقة الشعر بالقارىء وعن عزوف هذا الاخير عن …

أكمل القراءة »