أرشيف شهر: أبريل 1998

برانسواز ساجان تودع عقدها الخامس

وهي تودع عقدها الخامس، وتستعد للدخول الى العقد السادس من العمر وبعد مجموعة من الأعمال الابداعية المثيرة للجدل، بما طرحته من آراء، بدءا من (صباح الخير أيها الحزن )، مرورا بـ (ابتسامة ما)، و(هل تحبين برامز)، و(في شهر في سنة )، و(دقات قلب )، و(كلب الصيد)، و(الشمس فوق مياه باردة )، و(الزهور الزرقاء)، و(امرأة موسومة)، و(عاصفة ساكنة)، و(الهاربون المزيفون)، وانتهاء …

أكمل القراءة »

روائيون في القلب

هذه بعض النظرات المتنوعة في عالم الرواية المصرية العربية المعاصرة، كتبها شاعر لا هو روائي ولا هو ناقد رواية. ولهذا فإن هذه النظرات تتسم بطابع الآراء الأدبية أكثر من اتسامها بطابع النقد التطبيقي المحترف. كما أنها تمزج بين التقييم الأدبي والانطباع الذاتي، وبين التعرض للأديب والتعرض لأدبه، وبين التداخل الشخصي الابداعي لكاتبها مع موضوعاتها أو صانعيها المبدعين. ولأنها رؤى شاعر، …

أكمل القراءة »

العرب المحدثون وتراثهم الثقافي الشعبي

بالرغم من أن للأمة العربية في تراثها الثقافي المكتوب، ناهيك بالشفوي، ما يعتبر رصيدا محترما جدا في العناية بظواهر وابدا عات الثقافة أو الثقافات الشعبية… ان بطريق مباشر أو غير مباشر، مثل كتب لحن العامة مثلا، والتي رصدت بكثرتها وتراكمها ظواهر التطور اللغوي في الخطاب اليومي والا نشاء الأدبي، وذلك غالبا في اتجاه التقارب والتقريب بين الفصيحة والعاميات وثقافاتهما، فقد …

أكمل القراءة »

المستوى الصوتي و المستوى الدلالي في مجموعة (قمر جرش كان حزينا) لعز الدين المناصرة

1- المستوي الصوتي ظل الايقاع من زمن بعيد يشكل سمة من السمات التي نقوى بواس طتها على ادراج نص معين في خانة الشعر وفصله عن النثر. فالعرب أول ما بدأوا بالانشاد لم يغيبوا الجانب الموسيقي اذ اهتموا به في انشاداتهم بغية تحقيق التخفيف من عبء العمل ومشاق الرحلة وسط الصحراء. ولعل هذه السمة التي تميز الشعر ظلت ملازمة له الى …

أكمل القراءة »

السيرة الروائية اشكالية النوع والتهجين السردي

1-اشكالية النوع والتهجين السردي السيرة الروائية ممارسة ابداعية مهجنة من فنين سردين معروفين: السيرة والرواية. لا يقصد بالتهجين معنى سلبيا، إنما التركيب الذي يستمد عناصره، من مرجعيات معروفة، واعادة صوغها وفق قواعد مغايرة، في السيرة الروائية يدمج الخطاب بين الروائي والراوي، فهما مكونان متلازمان لعلامة جديدة هي "السيرة الروائية". لا يفارق الراوي مرويه، لا يجافيه، لا يتنكر له إنما يتماهى …

أكمل القراءة »