أرشيف شهر: أكتوبر 2003

التشكيلية الفرنسية سيلفيان فيون غيتيراز: عن تجريد الخط العربي والرمل والصحراء والبحث الجزئي عن الخلود

  التماس مع الرمل في السرّية المطلقة , لحظة غياب مكشوفة, واشتعال  الأصابع بالدفء الإستوائي, فراشات تطير من خصر الصحراء,  لتوقظ في الأوقات الطويلة للأقاصي أنداء الخصوبة وحنينا إلى مخاض الخليقة وارتعاشات البداية المكسّرة, كان أول ما في التكوين كثبانات من الكلام, من الماء ومن الصحراء, وكان أول ما في الصحراء بسيطة مترملة تتمتع بالفقدان, تنساب في توحشها المدهش لتتماهى …

أكمل القراءة »

الترجمة الفلسفية إلى العربية ونحو فلسفة للترجمة

  في الاهتمام الفلسفي المتخصص, وفي مرحلة متقدمة نسبيا من ممارسة البحث الدراسي او الاكاديمي, التقليدي يشعر بعض المشتغلين بالضيق من قيود وحدود هذا البحث فتراودهم المغامرة على تخطيه نحو نمط جديد من التأمل ينزع تدريجيا وتلقائيا, انما بقوة اكثر فاكثر وثوقا, الى التسامي التام والجذري على القواعد الاكاديمية ذاتها والميل الى اغواء <<الضياع>> في الهواء الطلق. وهي حالة او …

أكمل القراءة »

حول الأدب السوداني

  في نظرة سريعة الى خريطة الإبداع العربي سنجد أن الأدب السوداني لم يأخذ حظه من الانتشار بين القراء والنقاد, يستثنى من ذلك الطيب صالح ومحمد الفيتوري لكن الاسماء التي قبل وبعد هذين المبدعين لم تأخذ حقها حتى الآن. الأسباب كثيرة لعل أهمها عدم وصول الكتاب السوداني الى القراء والنقاد وهذا يرجع لصعوبة نشر الكتاب السودانيين لأعمالهم, نظرا للتغيرات الاجتماعية …

أكمل القراءة »

الصورة والنوع والمتخيل الثقافي قراءة في نموذجين نقديين لفريد الزاهي ونورالدين أفاية

1 – 1 بين  ماهية الصورة ومعياريتها: لا يمكن فصل الولع النقدي بدراسات الصور, عن الجدل المنهجي الذي ما انفك يتعاظم بصدد الأسلوب الأدبي ونظمه التخييلية, ومبانيه البلاغية; وربما بات تقليديا اليوم معاودة التفكير في المقولات المولدة لأنواع الصور, من قبيل: <<البيان>> و<<الخيال>> و<<التصوير اللغوي>> و<<المحاكاة>>… كما أضحى من الشائع في سياقي النظر والتحليل النقديين استعمال مقولات: <<الانعكاس>> و<<التمثيل>> و<<التعبير>> …

أكمل القراءة »

واقع الثقافة في فلسطين

  الثقافة بدعامَتَيها المادية والروحية هي في محصلة الأمر تلك المعايير التي نجابه بها الجديد والطارئ والغريب, بمعنى أن الثقافة تعطينا الميزان الذي نقيس به الصواب والخطأ, الأخلاقي وغير الأخلاقي, النافع والضار. هذا الميزان المنصوب دائما  أمام أعيننا لا يصوغه نتاج النخبة, ولا معايير أخرى مستوردة, ولا معايير مفروضة, ولا ما يستحسنه البشر. هذا الميزان هو ما يعكس روح الجماعة …

أكمل القراءة »