أرشيف شهر: يوليو 2009

قراءة في تجربة

( لغة الزمن فرار من الثلج ) عبر التفاصيل الثرية في ديواني «زيتها وسهر القناديل»  والمنشور في أوائل التسعينات وديوان حديقة الزمن الأتي  المنشور في أواخر التسعينات،  تتجلى روح الشاعر الجميل حسن السبع خلال هذه الفترة الزمنية الطويلة نسبيا بين كل من الديوانين والتي ربما يبدو الاهتمام بها ألقا وحضورا مُكثفا لعنصر الزمن واللغة (المِعنى بهما) في النصوص أكثر منه …

أكمل القراءة »

عتيق رحيمي «أرض ورماد» روايته عن أفغانستان تفوز بالغونكور 2008

[ 1 ] ..الكتابة عن محنة الوطن المجنون:يقول عتيق رحيمي السيناريست والرّوائي الأفغاني،  الفائز بالغونكور الفرنسية لسنه 2008..» لا يوجد بلد واحد في العالم عرف وجرّب خلال أربعين سنة كل الأنظمة السياسية التّي يمكن تخيّلها كأفغانستان، أنظمة لا تخطر على البال دفعت بوطني إلى شفير الهاوية..»، هذا ما قاله للصحفيين معبّرا عن ألمه وحزنه لما يحدث لوطنه المجنون إن صحّ …

أكمل القراءة »

محمد القيسي سيرة الموت ونبوءة الرؤيا الشعرية

الشاعر محمد القيسي شاعر يمشي إلى موته من دون أدنى شكّ، سيرة حياته وسيرة شعره هي سيرة الموت بالتمام والكمال، مشفوعة دائماً برؤيا شعرية تنكشف أمامها صورة هذا الموت وموعده، لذا فإن الإنسان والشاعر فيه يجتهدان في أن يراوغا هذا الموت ويلاعباه، عبر اختراع أساليب مقاومة وشبكة دفاعات تمارس تأجيلاً ما لهذا الموت المتجلي في كلّ شيء، وتشكيل مفاهيم تقود …

أكمل القراءة »

جمال ناجي فـي «ماجرى يوم الخميس» تقنية القص وتعرية الذات المهشمة

للوهلة الأولى تبدو مجموعة»ماجرى يوم الخميس»لجمال ناجي الصادرة عن وزارة الثقافة بخمسة عشر قصة لاتختلف في بنية السرد والتقنية الفنية كثيرا عن نتاج ناجي  منذ الطريق الى بلحارث مرورا بجموعاته القصصية ر جل خالي الذهن ورجل بلا تفاصيل، واتتهاء بروايته الأخيرة ليلة الريش ، فاللغة المسترسلة بالسرد والقدرة البصرية على رسم المكان والزمان وتفاصيل الشخصيات ،بالإضافة الى تطور الحدث بسهولة …

أكمل القراءة »

نقد على النقد لكتاب «القلعة الثانية» دراسة نقديّة فـي القصة العُمانية المعاصرة»

  يقول التوحيدي في الليلة الخامسة والعشرين من كتاب الإمتاع والمؤانسة «إن الكلام على الكلام صعب. قال: ولم؟ قلت: لأن الكلام على الأمور المعتمد فيها على صور وشكولها التي تنقسم بين المعقول وبين ما يكون بالحس ممكن، وفضاء هذا متسع، والمجال فيه مختلف. فأما الكلام على الكلام فإنه يدور على نفسه، ويلتبس بعضه ببعضه». فليس من اليسير أن نباشر كلاما …

أكمل القراءة »