أرشيف شهر: يناير 2011

نشيد الضوء بالضوء

نعم أنا الضوء، الواحد المتدفق في الكثرة، الكثرة النابعة من روح اللامتناهي، أنا الحلم الذي مازال يغري الشمس بالزواج من الأرض، أكون أكثر عذوبة حين أجلس على لوح السديم عارياً، ثملاً، أقرأ كفّ الآلهة. الغابة، الحقل، الثلوج، جميعها رموشي. في الربيع أكتب أغاني الملوك، ثم أمزقها، أصبح أباً للأزهار الهاربة من تكرار ذاتها، وأماً للحساسين والببغاءات، العطر، الفراشات، أقمشة الموضة، …

أكمل القراءة »

كأني خفة الصوفـيّ

-1- حزن يسقط من عل، على ورق أقل بياضا، الكتابة عطشى، وأنا    تفاصيل          الماء..،        – 2-  كطفل يحرك رأسه، باتجاه كأس الطفولة، كعاشق تمرغ في الوله، يلمس بأنامل مبتورة مفردات اللذة، يحاور قميص اللغة، يعري الأشياء من فكرتها، يفكّ أزرار الحروف، لتفيض   بالتراتيل      والرقصات            – 3- ينهض  الياسمين مبكرا، وأبشر بي، لم أدرك بأني …

أكمل القراءة »

غيابكِ في أعلى غيمة

لليوم الثالث على التوالي أنهضُ من نومي ولا أرى وجهكِ كأني في غابة العتمة لا الصباح ممكن ولا الوقت أيضاً وعليّ مواصلة أشواقي إليكِ واستحضار ما تيسّر من عاطفتي الغائبة  إنه اليوم التالي المسبوق بيومٍ آخر من أيام الشوق المستعر الأيام القادمة تظهر فجأة في نومي الصعب ولا شيء يمنعني من تكرار تعبي وربما حزني لا شيء يمنعني من ترقيم لحظاتي …

أكمل القراءة »

المَرَايَا (حِوَارِيَات)

1 ـ أَعَرَفْتَ الدَارَ وَلَمْ تَطْرُقْ؟ ـ كَانَتْ أبْوَابُكَ مُوصَدَةً. ـ لَكِنَّكَ لَمْ تَطْرُقَ. ـ أبْصَرْتُ سَتَائِرَ قَلْبِكَ مُسْدَلَةً. ـ هَلْ كُنْتَ مَعِي؟ ـ كُنْتُ المِصْبَاحَ الخَافِتَ فِي لَيْلِكْ. ـ وَسَمِعْتَ غِنَائِي؟ ـ فِي كَلِمَاتِكَ كُنْتُ أُعَلِّقُ أجْرَاسًا وَأُرَقِّقُ نَارَ الوَجْدِ وَأسْقِيكَ ـ فَمَنْ أنْتَ؟ ـ السَاحِرُ ذُو الكَلِمَاتِ أنَا وَسَلِيلُ الشَوْقْ. 2 ـ مَرْحَى هَا أنْتَ إذَنْ. ـ أحْيَانًا …

أكمل القراءة »

نَافذةٌ مَفتوحةٌ

أتصفَّحُ أوراقِي مِنْ فَضائكِ المُمتدِ خَلفَ المسافة ِ أمدُّ يَدي لأعرِّي الضَّوءَ المتربِّصَ  في عُنقِ الزاوية ِ تَراجعٌ في عنفوانِ الليلِ وزرقةٌ تُولدُ من رَاياتٍ بَيضاءٍ مَوجةٌ تُعانقُني فأشتلُ أوراقي كي تَروي عَطشَها تَقذفُني المَوجةُ خَلفَ المَسافة ِ وضوءٌ بَعيدٌ يَدعوني مَازلتُ أصطحبُ فَضاءَ النَافذةِ أبصرُ شَجرةً تُوقظُ الهواء َ مِنْ بينَ أغصانِها ورئةُ حَالمٍ تَهمسُ في أطرافِه ِ   …

أكمل القراءة »