أرشيف شهر: يناير 2021

عن لبنان والعالم العربي

صلاح ستيتيّة – 1 – لبنان، بالنسبة إليّ، هو البلد المرتعش الجريح، وهو المكان الذي كان، في أحد الأيام، والذي لا يزال حتّى اليوم، مكاناً مثالياً للضيافة والنزعة الإنسانيّة. كتب فرنسوا مورياك في مقدّمته لكتاب “تاريخ لبنان” الذي نشره جاك نانتيه، صهر بول كلوديل، والذي كان صديقاً له، في دار مينوي، العام 1968: “أرز لبنان يبسط ظلاله المكتنفة بالأسرار أبعد …

أكمل القراءة »

الكلمــات الأخيرة

عُبور اخترقَت روحي قضبانها أشعر بأنّ الحبّ ينضب في داخلي ويموت كعصفور هل ينبغي أيضاً أن نضيف الروح؟ الروح التي انزَوَت وراء قضبانها على غرار التعطُّش إلى حرّيّاتنا ! (30 نيسان/ أبريل 2018)

أكمل القراءة »

نحو سماء الجبل الأخضر

سيف الرحبي }قَالَ سَآوِي إِلَى جَبَلٍ يَعْصِمُنِي مِنَ الْمَاءِ، قَالَ لَا عَاصِمَ الْيَوْمَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِلَّا مَن رَّحِمَ{. (سورة هود الآية (43) أرقب غيمة تتشكل في سماء الجبل الأخضر أرقب بدء ولادتها  الأولى، وهي تمتطي سماء مشمسة زرقاء تشبه سماء المتوسط، بأشكال مختلفة، تتشكل حيوانات ووجوهاً بشرية عائمة في شعاع الأفق، بألوانه المتداخلة في هذه الظهيرة التي ستكون غائمة على …

أكمل القراءة »

الكتابة وغواية الانتماء إلى شعرية اللامتناهي

رشيد المومني * عن تحوّلات المفهوم سيكون من الضروري على سبيل الاستهلال، التنويهُ بخاصية التفكك الملازمةِ لمنهجية هذه المقاربة، التي سوف تتمحور حول إشكالية الكتابة في علاقتها باللامتناهي. إنها وبكل بساطة، منهجيةٌ لا تلتزم بالتمفصل الواضح والمعلوم، الذي يتشكل عادة على ضوء تساؤلاته المتفاعلة فيه. بل هي عكسُ ذلك،منهجيةٌ تتحرك هكذا، وكما اتَّفق، في جميع الاتجاهات، بحثا عما يمكن أن …

أكمل القراءة »

الكراسي.. من الزهد والتقشف إلى القيادة والسيطرة

علي البزّاز * لا يخلو أيّ بيت، أو قاعة اجتماعات أو صالات السينما والملاعب من الكراسي، ولا يمكن الاستغناء عنها لا وظيفيًّا ولا جماليًّا كجزءٍ من الديكور وكتعبير عن الحاجة والسعادة والاسترخاء، بحسب الوظيفة المرجوّة منها. وقد حظيت الكراسي في التصميم على دور كبير، فثّمة كراسي دوّارة، وأخرى طويلة بمساند للرأس كما في المسابح، وكراسي على شكل طبل موسيقي، وبمجسمات …

أكمل القراءة »