دراسات

“الاستشراق” لإدْوَرد سعيد – الكتاب الذي خذلته الترجمة والتلقي!

محمد شاهين منذ ظهور الاستشراق عام 1978، وهو يشكل مصدر جذب يغلب فيه المدّ على الجزر. وهو إلى يومنا هذا يحظى باهتمام الباحثين في شتى أنحاء المعمورة؛ إذ إنه يخاطب مختلف الثقافات والأعراق ويجمع شتى أنواع المعرفة التي تتداخل وتتقاطع لتؤول بنا إلى خطاب كونيّ حطَّ على خارطة العالم يحمل بوصلة تهدي سواء السبيل. أول تواصل لي مع الاستشراق كان …

أكمل القراءة »

في البحث الأبدي عمَّا وراء التخوم – اللامتناهي يؤجج شرارة الإبداع والفلسفة

رشيد المومني الكتابة بين حدّ التطلع وحدّ التعّرف إن الذهاب إلى “ما يدوم” في تجربة الكتابة، هو استجابة ذات القول، لنداءات الأصوات العميقة والهادرة في دواخلها. فكلما تضاعف تطلُّع الذات إلى معرفة أسرار اللامرئي؛ إلا وتعالى إيقاعُ هذه النداءات، باتجاه ما لا تراه العين المجرّدة، وما لا تتناهى أصداؤه إلى الأسماع المختومة بشمع المألوف والمعتاد. وهي التجربة التي تحتلّ فيها …

أكمل القراءة »

جسُّ كينونة النص وكشف شبكة علاقاته – جوهر بدء النظرية النقدية العربيّة

طاهر مسعد صالح الجلوب من حين إلى آخر تتردَّدُ المناشدةُ بتأسيس نظريّة نقديّة عربيّة؛ تحت عامل الشعور بهيمنة الآخر -المُنْتِج للنظريات المُعاصرة- ودونيّة الذات المستعيرة، العاجزة عن الانتقال من مرحلة الاستهلاك إلى مرحلة الإنتاج، المتطلِّعة إلى تأسيس نظريّة نقديّة تُراعي خصوصية النص الإبداعي العربي، وشبكة علاقاته المختلفة. ذلك ما أفضى بعدد من النقاد العرب إلى مناوشة الموضوع بدراسات، وبعدد آخر …

أكمل القراءة »

يُقلّص المسافة بين السارد والجمهور أو يرسخها – اللاموثوقية التباعدية، والتقاربية، وأخلاقيات «لوليتا»

جيمس فيلان- ترجمة: كُـميل الحرز نُشرت هذه الدراسة (اللاموثوقية التباعدية، واللاموثوقية التقاربية، وأخلاقيات «لوليتا») ابتداء في مجلة نَرَتِڤ (Narrative) المحكمة عام 2007م، ثم أُعيد نشرها ضمن مجموعة من الدراسات حول اللاموثوقية في السرد ضمّت في كتاب صدر عن دار والتر غرودر الألمانية بعنوان «اللاموثوقية في سرد الشخصية في روايات القرن العشرين» (2008م). وقد أعد الكتاب ونقّحه كل من إيلكا دُوكر …

أكمل القراءة »

بنية معرفية محورها التوحد مع السِّوى – شعريّة الخطاب في “كتاب المواقف” للنفـَّري

فادي معلوف لم يحـظَ كتاب المواقف لمحمّـد بن عبد الجبّار النفّري (ت 354 هـ/965م) باهتمامٍ كافٍ على مستوى البحث الأكاديميّ، أو حتى على مستوى القراءة والدراسة في الأوساط الثقافيّة عمومًا. بيْـدَ أنَّ حضوره في الأدب العربيّ بدأ يتزايد مع ثورة الشعر العربيّ ومغامراته التجريبيّة؛ حيث عكَف الشعراء والأدباء على استلهام الموروث الثقافيّ العربيّ، والإفادة منه في التعبير عن القضايا الإنسانيّة …

أكمل القراءة »