شعر

غزليات حافظ شيرازي وتفسيراتها التاريخية والصوفية

غيرترود بيل ترجمة محمد مظلوم * ظهرت الطبعة الأولى من كتاب غيرترود بيل (قصائد من ديوان حافظ) والذي ضم (دراسات ومختارات من غزلياته إضافة إلى شروحات وملاحظات) عام 1897 وقد أشاد به المستشرق المختص بتاريخ الأدب الفارسي إدوارد براون واصفاً إياه بأنه (أفضل عمل إنجليزي عن هذا الشاعر الفارسي فترجمة (بيل) شعر حقيقي من طراز رفيعٍ للغاية، وباستثناء إعادة صياغة …

أكمل القراءة »

لغةٌ تثمرُ فـي الأشجار

خالد العبسي * محاضِر في “اللغويات” يقول: إن للغة طبيعةً اعتباطية فلا صلة بين كلمة “شجرة” وتلك الخضرة الظليلة لا شيءَ يتبدّل لو أن العربية سمّتها “بقرة” ومنحت ذلك الحيوان اسمَها ماذا لو ارتكبت عربيتنا هذه الحماقة؟! خطيب الجمعة يضرب الأمثال فيذكر بقرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء نرثي العظماء في سِيَرهم “ماتَ واقفا كالأبقار” كيف لنا أن نرفع …

أكمل القراءة »

مردم

طالب المعمري إلى طرفة بن العبد لو وسعتك الحياة وركضت فيها كحصان جامح أمامك مرعىً يسودُّ فيه الزرع سترى الأشياء كما يراها السهم في عين الأيام لو وسعتك الحياة كقمر معلق في الظلمة ستنطفئ كنيزك أكلته الأفواه العربية لذا قلبك هو من يضيء شمعتك الأخيرة لتقاوم به سوء الأيام فكل ما تقدر عليه أن ترى نهارك يتمدد إلى نهارات شبيهة …

أكمل القراءة »

فراشة في المساء الأخير

جبار ياسين * مِثلَ فَراشةٍ فيِ المساءِ الأخيرِ على الأرضِ تَهِفُّ أجنحتَها في رقصةٍ للوداعِ قبلَ أنْ يهبطَ اللّيلُ ويأتي العَدَم. أقولُ لكُم أُمنياتي على عجلٍ وأحكي لكُم تواريخَ حياتي ليس تِباعاً بلا مللٍ بل بما يكفي كي نُحِبَّ بعضَنا اليومَ أو بعدَ غدٍ لكن قبلَ فواتِ الأوانِ: أَحْبَبْتُ ما يكفي مِنْ نساءِ الأرضِ لعشرينَ حياةٍ قادمةٍ على كواكبَ أُخرى …

أكمل القراءة »

عَارُ «السِّيرْ إدوارد فاريل»

محمود قرني * 1 السِّير “ إدوارد فاريل “ ما زال يشعرُ بالعار يدُه المرتعشة ووجههُ المُصْفَرُّ مِنْ أثَرِ الصدمةِ يبدوانِ كمنديلٍ مَلْمُومْ فَقَدِ اعتَبَرَتِ المَلِكَةُ أنَّ الضرطةَ التي أفْلَتَتْ مِنه ، وهو ينحني ليُقَبِّلَ يدَها، تُمَثِّلُ بالضرورة رأيَهُ في سياستِها وهكذا.. كان منفاهُ البعيد خَلْفَ مدار السرطان. 2 في أقصى الجنوب شَرِبَ حتَّى ثَمِلْ واستمتعَ بثرثرةِ جاراتٍ سمراواتٍ كُنَّ …

أكمل القراءة »