منوعات

الوجه الآخر للوحة التشكيليون وإمكانيات الحيل الفنية قراءة لتاريخ الذات والاشتغال الفني

سيرة الفنان وعطاؤه الفني اشبه بصورة مكونة من قصاصات صغيرة ، ولرؤية هذه الصورة  يتحتم علينا اعادة ما تناثر من هذه القصاصات. لا شك ان معظم متذوقي الفنون من العامة خصوصاً تم السيطرة عليهم بتلك «الصورة المثالية» التي وجدت لنفسها مخدعاً بين جنبات كتب النقد والتذوق الفني فأصبحت بمثابة الكتب المقدسة التي قُدر لها ان لا تُخدَش سواء من رجل …

أكمل القراءة »

فلسطين المفقـــــــــودة تركيب من هوسٍ لاهوتي توراتي تقاطعَ مع مشروع استعماري غربي طمس ماضي فلسطين وحاضرها

في مقدمة كتابه «اختلاق إسرائيل قديمة .. إخراس التاريخ الفلسطيني»، يضع المؤرخُ الاسكتلندي «كيث وايتلام» على رأسِ العقباتِ التي واجهته في تعاملهِ مع وقائع منطقتنا المادية والأيديولوجية والدينية ما أطلقَ عليه مصطلح «الخطاب التوراتي»(1). كان تصوّرهُ أن الالتفات إلى موضوعاتِ التاريخ والاستيطان والجغرافية البشرية والاقتصاد كفيلٌ بإيجادِ ترياقٍ مضادٍ للتواريخ المعتمدة في الغرب لإسرائيلَ قديمة تقوم على الموروثاتِ التوراتية المهيمنة …

أكمل القراءة »

شبْ الكوبّا

ليلتها كانت طيوري مسائية ، والطيور المسائية دائماً ناعسة أو سكرى . كان الأسود حاضراً بقوة ؛ دوائر داكنة حول عينيكَ وضياء ظلي المستوي في زاوية المكان . بدا الزمن لي متقلصاً .. كأني أعرفكَ منذ ألف عام وأكثر .. ألهذا تبادلنا التمايل نحو اليمين ونحو اليسار باقتراب مبهم ؟! قد نكون تلامسنا بخفة ، لاأذكر..!  «خمس دقائق على الواقف …

أكمل القراءة »

يوسف العاني وتاريخ المسرح في العراق نجاح مسرحياته يرجع إلى فكر التجديد والالتزام

كتب يوسف العاني  في المرحلة التي سبقت الثورة العراقية عام (1958) مجموعة من المسرحيات الاجتماعية القصيرة التي يغلب على أكثرها الطابع الكوميدي الساخر. وقد لاقت هذه المسرحيات منذ البداية إقبالاً شعبياً منقطع النظير. وأعيد تمثيلها مراراً في بغداد والمُحافظات العراقية الأخرى .  ومن هذه المسرحيات :  1ـ رأس الشليلة 1951 2ـ حرمل وحبّه سوده 1952 3ـ أكبادنا 1953 4ـ تؤمر …

أكمل القراءة »

الدلالات الأسلوبية البنيوية بين عبدالقاهرالجرجاني وميكائيل ريفاتر الجرجاني وريفاتر: على القارئ الاجتهاد لتحديد العلاقات المشفرة في النص

تتشاكل أسلبة التفكير النقدي في موضوع الأسلوب ، فليس ثمة انقطاع بين قديم ومحدث أو بين لغة ولغة فالسياق التفكيري في حقل الدراسات الأسلوبية يكاد يتّفق في جميع المضامير،ويتشاكل في كلّ الرؤى لذلك فالعلماء الأسلوبيون تراهم  يبحثون مواضيع متداخلة متناغمة ومتكاملة يكمل فكر هذا الناقد فكر الآخر ويوفيه حقه من النظر والتفتيش ، لذلك فليس مستغربا أن يتوافى تفكير عبدالقاهر …

أكمل القراءة »