أخبار عاجلة

رصاص حي يأتي من الخلف

رشيد نيني (شاعر من المغرب)

لوقت أطول
سأظل هكذا

إقامتي دائمة في القطارات
حيث الجميع تقريبا ينظرون عبر النوافذ بعطف

لنمو الحقول

ذاهب الى عنوان قديم مشكوك في وجوده

ثقتي كبيرة في المفكرة

حيث أسماء كثيرة أبحث عنها في المدن المفترسة

من يخيفه الليل

عندما يأتي ويجده بلا سقف

ومن يهمه النهار عندما يطلع

ويجده بلا شغل

لا يهمني أن أجيب

لقد اقتنعت بما يمكن أن يصنعه المرء

إذا أمكنه لوقت قصير

مرافقة قطارات الليل بثقة عمياء نحو الغد

الرسائل التي أحببت أن تصلني بانتظام

ستبحث عني بقية عمري

هذا جيد

سيكون أخيرا لرجال البريد عذر مقبول

لتبرير ضياعهم خلق الأمل

في المقاهي القذرة

أتناول إفطاري

كأي مراهق ربح مع المدة صداقة الكلاب

سأكتب كثيرا من الشعر

لأبرهن لأصدقائي أنني لا أشبههم تماما

ولن أقدم على الانتحار ليبدو مصيري غامضا

ولن أقدم أيضا بالحياة بينهم

لكي لا أقسو على مصيري أكثر من اللازم

انني مدعو لحفلة الحياة
   

سألتقي أناسا مهمين

يأخذون اسمي في مفكراتهم

ويمنحونني بطاقات زيارة

ويثنون على وصولي في الوقت المناسب

لكن لا أهمية لذلك الآن

فأنا لا شأن لي بالعالم

لقد عرفت ذلك دائما

خصوصا عندما أنظر الى كفي

وأرى عمري طويلا بلا حد

على إذن أن أحيا كما لو في مغارة

لأفهم أن حظي من الظلمة سيكون أوفى من حظ

أي أحد

وأن النور الذي أسمع عنه

يقف منتظرا في الخارج كآي مطرود

هكذا لن أحتاج قرنيتي

لأنني سأرى كل شيء من مكاني بوضوح

طبعا لا أقصد مغارة في جبل

وإلا كان منطقيا هذا الأمر

لم أعرف أبدا كيف أشرح هذا

لكني مدين للاستعارة بدين فادح

وذات يوم سيكون بمستطاعي أن أقول أشياء

مدهشة

لقد اخترت طريقي بما يكفي من صلافة

وعرفت أن مهمتي هي ذاتها مهمة المسدس

الذي مع ذلك لا يخامره شك

قي كون شكله أجمل بقليل من الموت

خلال الأيام القادمة

عول علي لأطلق رصاص رحمة كثير

على عجزة يحتضرون ببطء

لابد أن يرتاحوا قليلا هؤلاء الأنانيون

هددت أشخاصا كثرين طيلة حياتي
   

وهذا جعلني لا أطلق النار كل أي كان

ماذا أصنع إذا ماتوا جميعهم

نظرت الى الساعة فكان الوقت ميتا بلا حراك

فعلت كل ما يجب فعله فوق الأرض

فعلت المستحيل ليكون حضوري مؤلما كورم

لكن من منا لا يغبط الكلب

عندما يخطف العظم ويركض بعيدا

الكلب الأبيض الذى لا دخل له في الجريمة

هكذا علينا أن نسامح كثيرا كأطفال

لكي نذهب الى أسرة النوم

مطمئنين الى أن الوسائد لن تحاول خنقنا كالعادة

الى اليونان سأذهب المرة القادمة

أفلاطون يريدني في أمر أجهله

لكن لكي أكتب شعرا جميلا

لابد أولا من رصاص حي

ولابد طبعا أن يأتي من الخلف

ثمة رغبة كبيرة في الحياة بعد كل جريمة محترمة . يبدو ذلك واضحا في الأفلام

من تراه ينبهك الى مرور السحابة

غير ذبابة تطن وتحلق بسعادة فوق رأسك

الازعاج

هذا عمل صعب يجيده الذباب وحده

لابد أن الوقت تعفن في الساعة

ذكر الذباب يجر الى ذكر الجثث

حتى في اليقظة يحدث أن تقع صدف من هذا الحجم

هذا طبيعي جدا

وأنت يا صديقتي

لقد جربت عطرك وثمة الكثير مما نستطيع أن

نتحدث بصدده

ذهابك الواثق الى حافة النهر مثلا

أو وقوفك بانكسار مثل شخص يقدم باقة زهور

لشخص آخر يتألم بصمت

ثمة الكثير مما يجب صنعه معك

كأن أمسك بيدك وأعيدك الى الكتاب

وأعيد الكتاب بهدوء الى الرف مثلا

يا الهي امنح روحي الخفة لأطيق نفسي مزيدا من

الوقت
 
رشيد نيني (شاعر من المغرب)

شاهد أيضاً

الكتابة والتصوّف عند ابن عربي لخالد بلقاسم

لا تكمن أهمية هذا الكتاب في  تصدّيه لمدوّنة هي من أعقد المدوّنات الصوفيّة وأكثرها غموضا …