أخبار عاجلة

ضـجـــر

 ضجر
هل اليباب قدر
لمن القفار
والسماوات
تمسْرح الحياة
أحمل الوقت
جمرة في يدي
وكلمات الصحراء
تعفّر دربي
هل، يتنكر
التراب لجلدي
أنا منه وهو مني
هل «الليلة الظلماء»
لن تنجلي
بنور مصباح 
ونجم سهيل
نجم متلألئ بحريته
يمزق الصمت
وأنتم في الكهف
تسمعون
اقرأ الخوف
في الفرات والأطلس
اقرأ مخالب الضجر
في البشر
كل العبارات التي يقذفها
ملاك الموت – هنا –
مشجب حياة
افرشوا الطريق
بالعواء
هل لكم، أن تروا
المكان
ككنز أو قمامة
ولكي نألف
ضجرنا
كعلة ومعلول
«سنستأنس بصوت الذئب
اذا عوى»..

شاهد أيضاً

نصوص

البيوت التي كنا نقصدها خلال طفولتي كانت نوعين: أماكن زيارات مرتبطة بصداقات اختارتها أمي طوعاً، …