مسرح

مسرح الستينيّات ببيروت مسرح التخويض

عبيدو باشا التذت بيروت بكونها مدينة، حين ظهرت كمعلم قائم من حليب الخيال، لم تمتلك إلا أشجار الدعوات والرغبات والأمنيات، بحيث بدت كمعبدٍ صغيرٍ لا مدينة يأكلها الخراب على الدوام على أيدي الرعاة السارحين، منذ آلاف السنوات. هكذا، تلحّفت ثدييها لا نبضاتها. لم تستجب لبزوغ شرط قيامها على شروط المدينة، وهي تتمظهر كإشارة مدينيّة، لم تنفكّ تأكل أعضاءها كلما جاعت، …

أكمل القراءة »

المونودراما أو المسرح الاقتصادي

عبيدو باشا‬* لم تخمد نار المسرح، لا تخمد نار المسرح، لن تخمد ناره، مذ علق به المسرحيون ، مذ وجدوا به سعادتهم ، مهنتهم ، حياتهم ، مشرقهم ومغربهم، إلا أنهم حين ينظرون إلى وجهه ، الآن، لا يجدون وجوههم في وجهه، أو يجدون شرفة واحدة من شرفاته الكثيرة، بعد أن نحرت الشرفات الأخرى، بدلائل الإرهاص العام بالأزمة الاقتصادية. دراما …

أكمل القراءة »

بينا باوش سيدة الرقص التعبيري

عزيز الحاكم* كان يحلو لها أن تكشف عن الأجساد من كل الزوايا، تستخرج منها القوة التراجيدية لكي تواسيها بمنتهى الدعابة، عروضها ليست مجرد مشاهد متتالية بل هي نسيج كوريغرافي محبوك بثيمات حديثة، وحالات نفسية عويصة، تجسدها مجموعة من الراقصات والراقصين، وسط ديكور غريب، برشاقة تعبيرية جذابة،، قامة قصيرة وشعر رمادي طويل معقود على شكل ذيل فرس، قليلة الكلام، صعبة المراس، …

أكمل القراءة »

مسرحية (مدق الحناء).. القرائن الجمالية للموروث الشعبي فـي تشكيل الخطاب المسرحي

رياض موسى سكران* في هذه المقاربة النقدية التحليلية محاولة للكشف عن آليات توظيف الموروث الشعبي في عرض مسرحية (مدق الحناء) التي قدمتها فرقة مسرح مزون العمانية في مهرجان المسرح الخليجي الثالث, وحازت على جائزة أفضل عرض مسرحي, والوقوف على البعد الجمالي الذي كان ينطوي عليه هذا التوظيف..؟ وهل تفاعل هذا التوظيف مع قضايا العصر وإشكاليات الحياة الراهنة..؟ وكيف إن توظيفه …

أكمل القراءة »

في المختبر المسرحي لإليزابيت تشكشوك وقرابته من أبوة المعلمين البولنديين الأوائل

محمد سيف* إليزابيث تشكشوك، مواطنة بولندية من مدينة فروتسلافا، أمضت بداياتها الأولى، وهي تستحم في نهرين مسرحيين بارزين لهذه المدينة: «جيرزي غروتوفسكي وهنريك توماشيفسكي Henryk Tomaszewski1 «، وهما شخصيتان بارزتان في المسرح البولندي والعالمي في آن واحد. دخلت المعهد الوطني للفنون المسرحية في عام 1984، في كراكوفي، مدينة المخرج والسينوغراف تاديوز كانتور. في عام 1991، حصلت على منحة من الحكومة …

أكمل القراءة »