نصوص

ألغاز الغابة

فاروق يوسف تعلم الغابة النسيان. كلما دخلت إلى الغابة خُيل إلي أنني كمن يُبتلع. كمن يُسحب مشدودا بحبال متينة، غير مرئية. هناك قوة هائلة تجذبني إليها وعصف قوي يدفعني في اتجاه نقطة كانت تتشكل تدريجيا أمامي. نقطة كثيفة ولينة، بُنية مخضرة، تدور حول نفسها وهي ترتجف. كل جزء منها له لمعانه الخاص الذي يهبه نوعا من الحضور الطاغي الذي يخطف …

أكمل القراءة »

أوراق أندلسية

ياسين عدنان غرناطة / 22 نوفمبر 2001 لم يكن وصلُكِ يا غرناطة إلا حلمًا في اليقظةِ قبل الكرَى. لم يكن وصلُكِ إلا حلما. لذا ما إن اتصلت بي الشاعرة الإسبانية بيلين خواريث تدعوني إلى ندوةٍ في غرناطة حتى لبّيت نداء الحلم وأنا كالمسرنم، كالمحمول فوق سحابة، كالمحلِّق في سماء فردَوْسِيةٍ بأجنحةٍ من أثير. لبّيكِ غرناطةُ. لبّيكِ يا رُمّانة المدائن. لماذا …

أكمل القراءة »

خـَديعة الرمْل

خليل النعيمي رآها في ذلك الفضاء اللامتناهي في بُرودة الفجر اللَّاسِع مثيرة ومغرية تَجْثو على القاع بكل ثقلها لكأنها تريد أن تنزرع في الأرض كَيْ لا يجتَثُّها أحد من بعد، ومنذ أن لامست الرمل أحسّتْ بأن جسدها اللَّدِن يغوص فيه مثل حَرْبَة مَسْنونة حتى أنها لم تعد تستطيع لا أن تقوم ولا أن تمشي ولا أن تبرح المكان. كادتْ تصيح: …

أكمل القراءة »

قلبُ القطِّ الأخير

جهاد جارالله قرأت للتو مقطعًا من مقابلة للعضو الفيلسوف جيم، قال فيها: «لقد استطاع ذلك المخلوق المسمى (قطًّا) أن يتكيف مع صور الحياة المختلفة بطريقة فعالة، حيوان بري ثم مستأنس وها هو الآن (C3C)، ربما بات معدنيًا أكثر من اللازم، لكنه يستطيع المواء بشكل جيد» حككت رأسي بطرف سبابتي، زممت عيني في تركيز ثم واصلت القراءة: «هذا بالضبط ما يجب …

أكمل القراءة »

من إقليم كيبيك (كندا) – نصوص قصصية مترجمة

إدريسية بلفقيه أنتَ لا تقول لي أبدا إنني جميلة جيل أرشمبولت (1) أنت لا تقول لي أبدا إنني جميلة. لو كان مارْك يتوفر على القليل من روح الرد السريع، لكان قد جاوب سيلينْ أن هذه الجملة قد وُضِعَتْ بشكل سيئ في معظم المحادثات التي أجرياها مؤخرا. المشاجرات تعقب الاستياءات بوتيرة منتظمة. على عكس النساء الأخريات اللواتي كان قد عاش معهن …

أكمل القراءة »